Advertisement

خلع ضرس العقل: هل عملية خلع ضرس العقل مؤلمة

كم تستغرق عملية خلع ضرس العقل

خلع ضرس العقل
خلع ضرس العقل

ازالة ضرس العقل

خلع ضرس العقل، يعني إزالة الضرس لوجود سببٍ يستدعي ذلك الأمر، وحيث إنّ الأسنان مهمةٌ من الناحية الجمالية والوظيفيّة أيضا، فإنّ كل الجهود تُبذل من أجل المحافظة عليها وتفادي خلعها، إلا أنّ هناك بعض الحالات الخاصة التي تستوجب خلعها في نهاية المطاف. تنشأ أضراس العقل في مؤخرة الفكين بعد سن المراهقة وبداية العشرينات، وقد يضطر بعض الأشخاص لخلعها في مرحلة ما.

هل خلع ضرس العقل مؤلم

يسبب ضرس العقل رهبةً كبيرة للجميع، فبمجرد اقتراب فترة ظهور ضرس العقل، يخاف الفرد كثيرًا، ولكن بالحقيقة ليس هناك داعٍ لكل هذا الخوف، فضرس العقل ما هو إلا سن مثل باقي الأسنان الموجودة، واختلافه عنهم بسيط جدًا، ومعظم الأشخاص لا يشعرون حتى بظهوره، بل يُفاجئون بوجوده، والقسم الآخر قد يُسبب لهم بعض الألم مما يجبرهم إلى خلعه أحيانا.

Advertisement

ألم الفك بعد خلع ضرس العقل

حيث تختلف درجة تحمل الألم والشعور به من شخص إلى آخر.

لكن بشكل عام يستمر الألم من يوم إلى ثلاثة أيام، حيث يشعر المريض بالانزعاج في موضع خلع الضرس خلال هذه المدة.

وإن استمرار الشعور بالألم أو اشتداده بعد انقضاء اليوم الثالث قد يدل إلى الإصابة بما يسمى السنخ الجاف

والسنخ الجاف يعني عدم تشكل الخثرة الدموية على الوجه الصحيح أو تشكلها ثم انزياحها من موضعها الأساسي، مما يجعل العظام في تلك المنطقة مكشوفة.

عملية خلع ضرس العقل المدفون

تتضمن عملية الخلع لضرس العقل المدفون الخطوات التالية:

(١) تخدير المريض:

يمكن أن يتم التخدير موضعي لتخدير منطقة الفم فقط. 

(٢) خلع ضرس العقل المدفون:

حيث يبدأ جراح الأسنان بعمل شق في اللثة ويقوم بإزالة أي عظم يمنع الوصول إلى جذر الضرس، وبعد إزالة الضرس المدفون يقوم الجراح بإعادة إغلاق الجرح عن طريق الغرز وتعبئة المساحة الفارغة أو التجويف بالشاش. 

كم تستغرق عملية إزالة ضرس العقل

هذه العملية هي عبارة عن عملية جراحية لا تستغرق وقت طويل حيث تستدعي مجيئك ومغادرة مركز الجراحة في نفس اليوم. ويجب عليك أن تخبر الطبيب عن أي مشاكل صحية لديك، وعن الأدوية التي تتناولها بشكل منتظم. ومن الممكن أن تستيقظ إذا حصلت على تخدير موضعي أو مهدئ أثناء عملية خلع الضرس. ومن حيث المدة التي تستغرقها العملية، فقد تستغرق الإجراءات البسيطة بضع دقائق، ولكن يمكن أن تستغرق أكثر من 20 دقيقة إذا كانت أكثر صعوبة.

صعوبة البلع بعد إزالة ضرس العقل

(١) يجب تناول الأطعمة اللينة أو السائلة وتجنب الصلبة منها التي تحتاج إلى مضغ بقوة حتى لا تكون سببا في إتلاف الجروح أو التهابها.

(٢) يفضل تناول البيض والموز المهروس بعد القيام بعملية خلع الضرس .

(٣) ينصح بتجنب تناول الأطعمة المقرمشة مثل؛ المعجنات أو المكسرات، أو تناول الأطعمة اللزجة.

(٤) عدم تناول الأطعمة الساخنة.

ألم الفك بعد إزالة ضرس العقل

يمكن أن يؤدي إزالة ضرس العقل سواء كان موجود في الفك السفلي أو الفك العلوي من الفم إلى حالة اضطراب عضلات الفك والعظام اتي تحيط به. ويعتبر حدوث ألم الفك بعد العملية أمر طبيعي جدا ويزول مع مرور الوقت مع تماثل عملية الشفاء. كما يعتبر ألم الفك بعد خلع ضرس العقل هو حالة مؤلمة تتقلص فيها عضلات الفك وتلتهب في بعض الأحيان، مما يمنع الإنسان من فتح الفم بالكامل.

فترة زوال التورم بعد إزالة ضرس العقل

يستغرق الشفاء من الورم عدة أيام و يجب على المصاب خلال هذه الفترة اتباع التعليمات الآتية للتخفيف من ورم الوجه:

(١) يجب الضغط على الشاش لتقليل النزيف بعد خلع الطبيب للضرس؛ حيث يسمح ذلك للجسم بتكوين جلطة دموية، ويوضع الشاش لمدة 3 ساعات على الأقل.

(٢) الحرص على تناول المسكنات التي يصفها الطبيب الاختصاصي.

(٣) يفضل استخدام محلول الماء والملح لتعقيم الفم من الجراثيم عن طريق المضمضة.

أضرار خلع ضرس العقل

يمكن أن تسبب عملية خلع الضرس بعض المضاعفات التي تشكل أضرار على عملية الخلع والتي تتضمن:

– النزيف:

من الممكن أن يواجه المصاب نزيفاً لعدة ساعات بعد عملية الخلع لضرس العقل، وللسيطرة عليه يجب اتباع الخطوات الأتية:

(١) نقوم بوضع قطعة من الشاش الرطب مكان الضرس ونشد عليها بلطف.

(٢) نضع وسيلة ضغط مكان الضرس المقلوع لمدة 45 دقيقة على الأقل.

(٣) نقوم بالاستعانة بكيس من الشاي الرطب لاحتواءه على حمض التانك الذي يساعد في الشفاء والسيطرة على النزيف.

(٤) تجنب القيام بالمضمضة أو البصق خلال الـ 24 ساعة اللاحقة.

(٥) الابتعاد عن التدخين والأرجيلة.

(٦) عدم تناول المشروبات الساخنة.

– انتفاخ الوجه:

يمكن أن يلاحظ المصاب بانتفاخ في منطقة خلع الضرس، وللتخفيف من ذلك نقوم بوضع شيئاً بارداً على الخد المصاب لحوالي 10 دقائق، ثم نأخذ استراحة لمدة 20 دقيقة ونعيد الخطوة السابقة.

تعليمات بعد إزالة ضرس العقل جراحيا

يجب على المريض أن يلتزم بمجموعة من الأمور من شأنها أن تخفف من إحساسه بعدم الارتياح، وتُقلّل كذلك من خطورة الإصابة بالالتهابات، كما أنّها تساعد وبشكل كبير على تعجيل الشفاء، ومن أبرز هذه الإجراءات ما يلي:

(١) الحرص على تناول مسكنات الألم التي يصفها الطبيب الاختصاصي.

(٢) الضغط على قطعة الشاش مكان الخلع من خلال العضّ عليها؛ وذلك لمنع نزف الدم، وللسماح للخثرة الدموية بالتكوّن.

(٣) وضع شيئاً بارداً على المنطقة المُصابة لمدة 10 دقائق، ثم أخذ استراحة لمدة 20 دقيقة وإعادة الخطوة السابقة، وذلك للتخفيف من الانتفاخ.

(٤) يفضل أخذ قسطٍ من الراحة مع الاسترخاء خلال ال 24 ساعةٍ اللاحقة بعد قلع الضرس.

(٥) تجنب البصق والمضمضة خلال الست ساعاتٍ الأولى من قلع الضرس، وذلك لعدم فقدان الخثرة الدموية المتكونة في مكان الخلع.

(٦) الامتناع عن الشرب بواسطة القشة خلال أول أربع وعشرين ساعة من قلع الضرس.

(٧) الامتناع عن التدخين، لأنه يؤخر مدة الشفاء والالتئام والتثبيط.

(٨) ينصح بتناول الأطعمة اللينة كاللبن في اليوم التالي من الخلع.

(٩) يفضل رفع الرأس على الوسادة عند الاستلقاء؛ لأنّ الاستلقاء بالوضع الطبيعيّ يمكن أن يؤدي إلى ازدياد مدة النزيف.

(١٠) تفريش الأسنان والتنظيف بينها بالخيط السنيّ الطبيّ، مع مراعاة الابتعاد عن مكان خلع الضرس، ويمكن للتنظيف أن يقلّل فرص الإصابة بالالتهابات.

يمكنك متابعة مقالة أخرى قمنا بكتابتها لك، توجد فيها معلومات قيمة يمكنك الاستفادة منها وهي خطوات العناية بالبشرة يومياً.

Advertisement

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock