Advertisement
أخر الأخبار

طريقة صنع الزجاج

مراحل صناعة الزجاج

طريقة صنع الزجاج
طريقة صنع الزجاج

طريقة صنع الزجاج

الصناعة

تعد الصناعة العصب الرئيسي في بعض الدول ومصدر دخلها الرئيسي، وهي عبارة عن عمليّة وقد تكون مجموعة من العملياّت، يتمّ فيها تحويل مادّة خام إلى منتج نهائيّ لكي يستفيد منه المستهلك، أويمكن تصديره إلى دول أخرى، كما أنها تعد مصدراً لدخل العديد من الناس، بالإضافة إلى أنّها ساهمت في التقليل من نسبة البطالة وذلك بسبب توفيرها فرص عمل جديدة، كما أن الصناعات كثيرة ومتنوّعة في مختلف المجالات، نذكر منها صناعة الزجاج، وفي مقالنا هذا سنتعرف  طريقة صناعة الزجاج.

Advertisement

صناعة الزجاج

أولا سنتعرف على

مادة الزجاج

وباختصارالزجاج هو عبارة عن مادة لا بلوريّة هشّة شفّافة، تكون صلبة عند تعرّضها لدرجات حرارة تسمح بتبريدها، وفي حاتها السائلة عند تعرّضها لدرجات حرارة مرتفعة تسمح بانصهارها، هناك أنواع عديدة للزجاج إلا أنّ أكثرها استخداماً في عصرنا الحالي ما يعرف باسم زجاج صودا الجير.

بدأت صناعة الزجاج لدى البشر منذ قديم الزمان، في عام 2000 ق.م، أي في عهد الرومان، إلا أنّه لم يصبح منتشرا إلا في القرن السابع عشر، صناعة الزجاج إحدى الصناعات المهمّة في حياتنا اليومية، حيث أنه من أكثر الموادّ التي نستخدمها، كزجاج النوافذ، وأواني الشرب  المستخدمة في المنزل، ويدخل في تصميمات الديكورات، وغيرها الكثير والكثير.

طريقة صنع الزجاج

يمر الزجاج بالعديد من المراحل المختلفة لنحصل عليه بالشكل الأخير المطلوب، سوف نذكر الخطوات التي تمر بها صناعته :

الموادّ المستخدمة فيه:

الرمل أو السيليكا.

مركّبات الصوديوم، لإجل تقليل درجة انصهار الزجاج.

الكلس والدولومايت، يمنح الزجاج صلابته.

الفلدسبار.

البوركس.

ثم الموادّ الملوّنة والمحسّنة لنوعيّة الزجاج.

مراحل صناعة الزجاج

الصهر أو الإذابة

هذه المرحلة يتمّ فيها تحويل الموادّ الخام المستخدمة في صناعة الزجاج إلى موادّ خفيفة، ويكون ذلك من خلال صهرها وإذابتها داخل أفران مجهزة ذات درجة حرارة مرتفعة لضمان نجاح صناعة الزجاج في المراحل التالية.

مرحلة التشكيل

يتمّ الانتقال إلى هذه المرحلة مباشرةً بعد الانتهاء من عملية الصهر، وفيها يتمّ تشكيل الزجاج المصهور على الهيئة والشكل المراد تشكيله ويكون ذلك من خلال النفخ أو التشكيل اليدويّ، أو من خلال النفخ أو التشكيل الآليّ، ويجب إنجاز هذه العملية بأسرع وقت ممكن، لأنّ الزجاج هنا يبدأ سريعا بالتحوّل من عجينة رخوة إلى مادّة صلبة يكون صعب التحكم بها.

مرحلة التهذيب أو التبريد

في هذه المرحلة تحدث عملية تبريد الزجاج بشكل بطيء، لتجنب مشكلة تكسّره أوتشقّقه، ويتم التحكم بهذه العمليّة باستخدام فرن التبريد، ليصل بالنهاية إلى الشكل المراد.

مرحلة الإنهاء

وفي هذه المرحلة تحدث عملية الصقل والتنظيف لقطع الزجاج وبهذه الخطوة الأخيرة تصبح جاهزةً للاستخدام.

يمكنك قراءة مقال أخر كتبناه لك يتحدث عن افكار مربحه من المنزل.

Advertisement

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock