Advertisement

علاج حكة القدمين لدى الإنسان

علاج حكة الارجل

أسباب حكة القدمين
علاج حكة القدمين

حكّة القدمين

حكّة القدمين من المشاكل التي قد تعطي إحساس بعدم الراحة وتسبب الإزعاج الشديد لصاحبها، وغالباً ما تنتج عن إصابة الجلد بالجفاف أو الإصابة بالعدوى الفطريّة أو أسبابٍ أخرى، يشعر الإنسان بحاجتهِ إلى حكّ قدميهِ بين الفينة والأخرى، لكن حكّة القدم يسهل التعامل معها خلال ساعات النهار؛ بسبب نشاط الدماغ وقدرته على اتخاذ القرار بعدم حك القدم، أما في ساعات الليل فيصعب التعامل معها نظرا لأن الدماغ يكون في أدنى مستوياته من الوعي، وبالتالي فرصة حك القدمين ليلا تزداد، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى حدوث التورمات والإحمرار والبثور، لذلك يجب معرفة أسباب وراء هذه الحكة المستمرة، وفي هذه المقالة سنتحدث عن علاج حكة القدمين.

الأعراض المرافقة لحكة القدمين

يمكن أن تحدث تغييرات في الجلد، نتيجة حك القدمينّ باستمرارٍ ومنها:

Advertisement

– ظهور الاحمرار.

– وجود الطفح الجلدي.

– ظهور التورّم.

– وجود بقع بيضاء.

– حدوث التشققات.

– ظهور الجفاف.

– حدوث البثور.

أسباب حكّة القدمين

تتعدد أسباب حكّة القدمين، ومن أهمها:

الإصابة بأمراض تتعلق بزيادة إنتاج مادة السيروتونين العصبية

من أبرز هذه الأمراض:

– أمراض الكبد.

– مرض الركود الصفراوي.

– كثرة خلايا الدم الحمراء في الجسم.

– مرض السرطان.

– مرض الاعتلال العصبيّ المحيطي.

– أمراض الكلى.

– الأمراض المتعلقة بالغدة الدرقية.

– الحكة الحمليّة خلال فترة الحمل.

– مرض السكريّ، فظهور المشاكل الجلدية قد تكون من العلامات الأولى لمرض السكريّ.

حالات تصيب الجلد تسبب حكة القدمين

– الإصابة بالقدم الرياضي، وهي نوع من أنواع العدوى الفطريّة، تعتبر الحكّة من أعراضها الرئيسية، وأيضا الطفح الأحمر والتقشّر.

– الإصابة بمرض الأكزيما التي تتشابه أعراضه مع أعراض القدم الرياضي، وهو مرض جلدي ناتج عن التهاب الجلد ، فتحدث الإكزيما على شكل طفحٍ جلديٍ، ويظهر الجلد متقشّراً وسميكاً، وتتعدد أسباب الإكزيما، مثل؛ تهيّج الجلد لكثرة التعرّق، أو جفاف الجلد الناتج عن انخفاض الرطوبة أو كثرة التعرّض إلى الحرارة العالية.

– التهاب الجلد التماسي الذي يحدث على شكل طفحٍ جلديٍ أحمر، وغالبا ما ينتج عن المواد المهيّجة والمسببة للحساسية، كالمواد اللاصقة، أو المواد الكيميائية الموجودة في الأحذية.

– جفاف الجلد الذي يمكن أن ينتج عن حالات طبيّة، مثل: التهاب الجلد التأتبي، أو بسبب عوامل خارجيّة، مثل: نقص الرطوبة، أو بسبب التقدم في العمر، أو اتباع الشخص لنظام غذائي تكون فيه نسبة الفيتامينات أو الأحماض الدهنيّة الأساسية منخفضة جدا.

– الإصابة بالصدفية.

– الإصابة بالأمراض المعدية

مثل: الجرب الذي تسببه حشرة ذات ثمانية أرجل، حيث تضع بيضها على سطح الجلد مسببة مرض الجرب. تكثر هذه الأمراض في المناطق المزدحمة جدا، ومن أعراض الجرب: الحكّة وخاصة في الليل، الطفح الجلدي، البثور الصغيرة، والتقرحات.

– الإصابة بلدغات الحشرات.

– الجروح.

استعمال المواد المهيّجة للجلد

مثل: الأدوية والمراهم المستخدمة لعلاج أمراضٍ أخرى، والتي قد تكون لها تأثير سلبي على الجلد.

أسباب الحكة عند الأطفال

حيث ينشأ شعور الحكة لدى الأطفال عن رغبة الطفل بحك المنطقة التي تسبّب له الإزعاج الشديد، وكل ما زاد هذا الشعور زاد حكه باستمرار، فيؤدي هذا الأمر لزيادة تهيّج البشرة في تلك المنطقة، وتعرّضها للخدش، مما يزيد من شعور الحكة لديه مرة أخرى، ومن الممكن أن يكون الجلد طبيعيًا، أو أحمر اللون، أو يوجد فيه نتوءات، أو خشن الملمس، ومع زيادة حك الطفل لمنطقة الجلد التي تسبب له الشعور بالإزعاج قد ينتفخ الجلد، ويلتهب و قد ينزل الدم منه، ويصعب منع الأطفال الصغار الذين يعانون من الحكة من الحك إما لعدم قدرتهم على التوقف عن هذا التصرف، أو لكونهم أصغر من أن يفهموا ضرورة تجنبهم للحك.

 ومن الأسباب التي تؤدي لإصابة الطفل بالحكة هي الإصابة بمرض الأكزيما، ويبدأ ظهور الأكزيما على الطفل من عمر أربعة لستة شهور من خلال بداية ظهور بقع على منطقة الوجه، مع إمكانية ظهورها على الأطراف أيضا.

علاج حكة الجلد بالاعشاب الطبيعية

الشوفان

إحدى طرق علاج حكة القدمين هي الشوفان، حيث يحتوي نبات الشوفان على الكثير من المواد المضادة للإلتهابات والتي لها دور هام في تهدئة وعلاج الحكة في الجسم، وذلك من خلال إضافة كمية قليلة من الماء إلى كوب من الشوفان ليتم بذلك تكوين مزيج، ثم يتم وضع المزيج على المنطقة المصابة ثم يتم تغطيتها بقطعة قماش نظيفة مدة نصف ساعة على الأقل، وتكرر هذه العملية مرة يوميا حتى التخلص من الحكة نهائيا.

الليمون

يحتوي الليمون على المواد المضادة للتهيجات والحكة، وكما يحتوي على خصائص مضادة للإلتهابات وعلى العديد من الأحماض، لذلك يستعمل لعلاج الحكة في الجسم، وذلك من خلال غمس قطنة نظيفة بعصير الليمون ثم يتم تمريرها بلطف على المنطقة المصابة وتترك بضع دقائق حتى تجف، ومن ثم تشطف بالماء البارد، تكرر هذه الطريقة مرتين فى اليوم على الأقل للتخلص من مشكلة الحكة.

الريحان

تعد عشبة الريحان من الأعشاب المهمة والفعالة جدا لعلاج الحكة، فهي تحتوي على العديد من المواد والعناصر التي تساعد على تهدئة الجسم، وذلك من خلال إضافة أوراق الريحان المجفف إلى كمية من الماء المغلي، ثم يترك حتى يبرد، ثم يوضع على المنطقة المصابة، ويفضل تكرار هذ الطريقة عند الضرورة فقط.

الزعتر

يحتوي نبات الزعتر على الخصائص المضادة للإلتهابات، لذلك يستعمل للحد من الإلتهابات الناتجة عن الحكة، وذلك عن طريق إضافة ملعقة كبيرة من أوراق الزعتر المجفف إلى كوبين من الماء المغلي، ويتم تركه حتى يبرد قليلا، ثم يتم غمس قطنة نظيفة في هذا الخليط، وبعد ذلك يتم مسح المنطقة المصابة عدة مرات يوميا للتخلص من الحكة.

الصبار

يعتبر الصبار من الأعشاب المفيدة جدا، حيث يمكن الإستفادة من فوائده في علاج مشاكل البشرة، والشعر، والجسم، والحساسية، بسبب ما يحتويه الصبار على العديد من المواد المهمة ومنها مادة الهلام التي تساعد على التقليل من الإلتهاب و الحساسية، وتساهم في القضاء على الحكة.

البابونج

عشبة البابونج تحتوي على العديد من الزيوت المفيدة، من شأنها أن تساعد في علاج الكثير من مشاكل الجسم، وأبرزها الحساسية، والحكة، لذلك ينصح بشرب البابونج بعد غليه بشكل جيد، للتخلص من مشكلة الحكة.

هكذا نكون قد أنهينا مقالنا عن علاج حكة القدمين، يمكنك متابعة قراءة مقالة قمنا بكتابتها أيضا عن كيف أزيل تشققات القدم.

Advertisement

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock